أفادت تقارير أنه على الرغم من وجود تشيلسي في صدارة ترتيب الدوري الإنجليزي الممتاز وعدد من اللاعبين المهاجمين العالميين تحت قيادته، كان الإجماع العام على أن توماس توخيل سيكون راضي أكثر عن خياراته في الثلث الهجومي.

ومع ذلك، وفقًا لتقرير صدر يوم الخميس أبلغ مدرب البلوز المسئولين في النادي بأنه حريص على إضافة مهاجم آخر إلى فريقه.

وإذا كانت هذه التكهنات صحيحة، فقد يكون بسبب الإصابات التي لحقت بتيمو فيرنر وروميلو لوكاكو، الأمر الذي أجبر توخيل على تحديد حلول بديلة.

وفي حين أن الكثير يمكن أن يتغير من الآن وحتى نافذة الانتقالات في يناير، فقد يغير توخيل أفكاره في البحث عن مهاجمين جدد في حال تألق المهاجمين الذين لديه.